التعايشي: هي مبادرات تضمن حقوق وليس خدمات

Mon, 01 Feb 2021…       مدير الموقع
اجتمع اليوم الاحد الموافق ٣١ يناير ٢٠٢١ السيد وزير العدل بعضو مجلس السيادة السيد محمد حسن التعايشي ببرج العدل وضم الاجتماع عدداً من منسوبي وزارة العدل علي رأسهم وكيل وزارة العدل ورئيس ادارة التشريع ورئيس ادارة حقوق الانسان ورئيس المكتب التنفيذي المكلف.
ناقش الاجتماع مبادرة حماية ذوي الاعاقة ومبادرة تنظيم سائقي الدراجات الهوائية وكيفية تطبيقهما مع ضمان وجود اساس تشريعي مترابط مع جميع هياكل الدولة. وقال عضو مجلس السيادة إن المبادرتين تخدمان شريحة كبيرة من المجتمع السوداني، مضيفاً أن ما يطرحه عبارة عن "...مبادرة تمس كل أسرة من الأسر السودانية وكلنا لنا تجربة خاصة بمعرفة فرد من ذوي الاعاقة يعاني في ممارسة حياته الطبيعية. والفكرة الاساسية للثورة هي ان نعد البلاد للمستقبل بان نبدأ بوضع اجراءات قانونية تمنح حقوق يعتقد البعض انها خدمات."
واضاف سيادته انه تواصل مع وزارة البنية التحتية التي أكدت بدورها ان جميع التعاقدات لا تشترط مراعاة ضمان حقوق ذوي الاعاقة في التخطيط. وعليه فقد اكد منسوبي وزارة العدل وجود قاعدة تشريعية لضمان حقوق ذوي الاعاقة ولكنها تفتقر الي الجانب العقابي ولا تعامل التمييز كجريمة كما انه لا توجد عقوبة لما يتم تجريمه.
وفيما يتصل بمبادرة صيانة حقوق سائقي الدراجات الهوائية، أبان الأستاذ التعايشي أنها تهدف الي تقليل الزحام وتقليل التلوث والمحافظة علي صحة المواطنين. واكد علي اهمية التنسيق بين العدل والبنية التحتية والولاية ووزارة الحكم الاتحادي والشرطة ومبادرة جامعة الخرطوم -وهي مبادرة من طلاب الصف الخامس لتخطيط خمسة شوارع سنويا- حتي يتم التوصل الي مشروع قانون يضم جميع وجهات الجهات المعنية. ومن جانبها اكدت وزارة العدل ان تحقيق هذه المبادرة يتطلب تحديد المتطلبات الفنية لاستخدام الدراجات الهوائية كمواصفات الدراجة ومؤهلات سائقها مما يعني اعادة النظر في قانون المرور.
وفي الختام أدلى عضو مجلس السيادي ووزير العدل بتصريحات عما تضمنه الاجتماع وثمن السيد محمد حسن التعايشي علي انجازات وزارة العدل منذ بدأ الفترة الانتقالية وشكر وزير العدل الأستاذ التعايشي على المبادرتين والمقترحات التي قدمها بشأنهما، كما منسوبي الوزارة علي جهودهم الملموسة في إصلاح القوانين.
إعلام وزارة العدل

٣١ يناير ٢٠١١