المغرب تختار وزير العدل د.اريس جميل لالقاء الخطاب الختامي للدول المشاركة في مؤتمر للعدالة بمراكش

Mon, 09 Apr 2018…       مدير الموقع
عاد وزير العدل د. إدريس إبراهيم جميل الي البلاد بعد مشاركته في مؤتمر مراكش الدولي للعدالة في دورته الأولي حول "استقلال السلطة القضائية بين ضمان حقوق المتقاضين وإحترام قواعد سير العدالة".

 

وقال لدي مخاطبته المؤتمر ممثلا للدول المشاركة,حيث تم اختياره لالقاء برقية شكر للعاهل المغربي من بين 80 دولة و 40 وزيرا واكثر من 1600مشارك ,أن رعاية المملكة المغربية للمؤتمر كان لها أثرا بالغا في نجاح أعماله مضيفا أن توجيهات الرسالة الملكية شكلت قيمة مضافة حقيقية في فغالياته واشتملت كذلك علي مضمامين متقدمة بشأن تفعيل إستقلال السلطة القضائية وتطويرها .

 

 

وأبان د. جميل أن المؤتمر يمثل حدثا تاريخيا عظيما وفرصة للتعرف علي ما تشهده المملكة المغربية من تقدم في مختلف المجالات الإقتصادية و المجتمعية وكذلك الإصلاحات الكبيرة مشيرا الى تقدير الدول المشاركة للجهود الجادة التى بذلتها و تبذلها المغرب في سبيل الإصلاح الشامل للمنظومة العدلية بكل مكوناتها و توطيد إستقلال السلظة القضائية وإرساء دعائمها.

 

 

وأوضح أن المؤتمر شكل سانحة لكل المشاركين لتبادل الرؤي والتجارب لمواجهة التحديات التى تواجه العدالة المعاصرة معبرا عن امنيات المشاركون بالنجاح والتقدم والإزدهار للمغرب.

 

 

وكان المؤتمر قد أصدر إعلان مراكش حول إستقلال السلطة القضائية وضمان حقوق المتقاضين و احترام سير العدالة حيث دعا المشاركون إلي ضمان تفعيل إستقلال السلطة القضائية في الممارسة والتطبيق بما يحقق تعزيز الثقة في القضاء باعتباره الحصن المنيع لدولة القانون.

 

 

وطالب المشاركون بمواكبة إصلاح أنظمة العدالة للتطورات العميقة التى يشهدها العالم المعاصر وتحديث التشريعات وملاءمتها للإلتزامات الدولية خاصة ذات الصلة منها بحقوق الإنسان حتى تتمكن العدالة بقيام دورها كاملا في حماية الحقوق والحريات.