مولانا تهاني تور الدبة وزير الدولة بوزارة العدل تلتقي بالاستاذ ادم جماع والي ولاية كسلا

Tue, 22 Aug 2017…       مدير الموقع

التقت مولانا تهاني تور الدبة وزير الدولة بوزارة العدل رئيس اللجنة العليا لتنفيذ اصحاب مهن الانتاج الزراعي والحيواني صباح اليوم بامانة حكومة ولاية كسلا بالاستاذ ادم جماع والي الولاية يرافقها الاستاذ صبري الضو وزير الدولة بالزراعة نائب رئيس اللجنة والاستاذ جلال الدين رابح وزير الدولة بوزارة الثروة الحيوانية والسمكية و اعضاء اللجنة العليا وبحضور وزيري الزراعة و الثروة الحيوانية بولاية كسلا

حيث قدمت الوزيرة شرحا للوالي عن اهداف تنفيذ قانون مهن الانتاج الزراعي وسير عمليات البناء القاعدية للجمعيات بولاية كسلا مطالبة حكومة الولاية بمزيد من الدعم السياسي للارتقاء بعملية التسجيل

من جانبه اكد والي كسلا وقوفه خلف تنفيذ هذا القانون ومساندة قيام الجمعيات وتذليل كافة المعوقات التي تقف في سبيل تحقيق غاياته و مراميه مبينا أهمية القانون في زيادة الانتاج والإنتاجية

وفي ذات الاتجاه ترأست مولانا تهاني بوزارة الزراعة بكسلا اجتماع اللجنة الولائية لمتابعة تنفيذ القانون بحضور وزير الزراعة بولاية كسلا الاستاذ فرح علي محمدين رئيس اللجنة والاستاذ احمد حامد احمد وزير الثروة الحيوانية بالولاية نائب رئيس اللجنة واعضاء اللجنة

حيث استمعت معالي الوزيرة لتساؤلات المنتجين ودعت الي ضرورة تكملة مستويات الهيكل الاعلي للجمعيات من القاعدة الي القمة من الجمعيات القاعدية الي الجمعيات النوعية لحل كافة المعوقات التي تم ذكرها ودعت الي ضرورة التعريف بالقانون وسط شرائح المنتجين مؤكدة ان من يحاربون القانون اصحاب مصالح خاصة

من جانبه قال صبري الضو وزير الدولة بالزراعة نائب رئيس اللجنة ان هنالك ارادة حقيقية من الدولة ومن وزارة الزراعة لتقديم الدعم للجمعيات الإنتاجية وذلك عبر تنسيق الجهود بين رئاسة الجمهورية مبينا ان عدم دعم الجمعيات ليس معوقا لقيامها وانما دافعا لمزيد من الانتاج والإنتاجية

وقال ان اشكاليات التمويل التي اقرتها الدولةتواجه ببغض المعوقات التي تجابه محافظ التمويل ولا تقدح في السياسات التي اقرتها الدولة

مبشرا بان وزارة الزراعة ستقدم دعما لعدد36 جمعية بمعدل جمعيتين لكل ولاية في المرحلة الاولي مبينا ان التدريب يعد من اولي اولويات وزارته داعيا الي تكامل الجهودبين كافة الجهات والمنظمات العاملة في مجال الزراعة والانتاج الحيواني حتي تزيد الانتاجية عبر التنسيق فيما بينها

دكتور جلال الدين رابح وزير الدولة بالثروة الحيوانية قال ان اي قانون لابد ان تكون له فئة خارجة عليه لتضاربه مع مصالحها الشخصيىة داعيا الي نبذ المصالح الخاصة وتقليب المصلحة العامة مطالبا قيادات المنتجين لتبني القانون والعمل به مشددا غلي ابعاد فكرة ان هذا القانون جسر للمؤسسات التمويلية واكد ان هذا القانون فيه حل لكل اشكالات المنتجين ويقلل الفجوة بين القاعدة والقمة