وزيرة الدولة بالعدل : العون القانوني يكفل الطالب والمجتمع وفق الدستور صيانة لشرعية الإنسان

Thu, 17 Aug 2017…       مدير الموقع

أكدت وزيرة الدولة بالعدل مولانا تهاني تور الدبة أن للمواطن المتهم بشكل عام والطالب على وجه الخصوص الحق في الحصول العون القانوني وفق المادة 134 وكذا المادة 133 من الدستور القديم أو المعدل ، وقالت في حفل تدشين مكتب العون القانوني للطلاب بالصندوق القومي لرعاية الطلاب أمس إن العون القانوني دعامة مهمة وصيانة لشرعية الإنسان والطالب تحديدا وأنه مضمن في الدستور 2005 ، مبينة أن العون القانوني تطور مع تطور النظام العدلي حتى شمل مظلات عديدة ، مشيدة بخطوة الصندوق القومي لرعاية الطلاب وعمل مكتب يحفظ  حقوق الطالب ومتابعة قضاياه الجنائية و المدنية والشرعية ليحقق مفهوم الممارسة العدلية في كافة المجالات ، موضحة هناك عدد من النصوص تدعم تقديم العون القانوني  وتحقيق العدالة .

في الأثناء أمن ،الأمين العام للصندوق القومي لرعاية الطلاب البروفيسور محمد عبد الله النقرابي على ضرورة إيلاء الطلاب وقضايا الطلاب الأهمية في مايلي العون القانوني وتذليل صعابه وحل قضاياه الجنائية  والمدنية والشرعية حتى الخروج من محنته ، مؤكدا أن هذه الخدمة بمثابة جزء أصيل من الرعاية الإجتماعية الشاملة والتي تقدم للطلاب ضمن منظومة عمل الصندوق القومي لرعاية الطلاب المتمثلة في تقديم الخدمات في شكل كفالة أو تأمين صحي وغيرها  ، لافتا إلى أن الصندوق استطاع أن يخطو خطوات في الإنتقال لمراحل أكثر اتساعا وشمولا تحقيقا لراحة الطالب وحل مشاكلة ، موجها صوت شكر لوزارة العدل متمثلة  في وزيرة الدولة مولانا تهاني تور الدبة وترحيبها بالفكرة ومبادرتها السريعة بفتح مكتب للعون القانوني بالصندوق القومي لرعاية الطلاب، مثمنا الدور الذى يمكن أن يلعبه المكتب الجديد لجهة أن أعداد كبيرة من الطلاب تحتاج الدعم القانوني كونها تواجه اشكالات  قد تكون سببا في حرمان الطلاب من إكمال دراستهم  وتأثير ذلك على مستقبله ككل ، وقال ،إن الخوة تأتي في محاولة لتوسيع دائرة الثقافة القانونية لدى الطالب وإدراكه لما كفله له الدستور والقانون والتعرف على واجباته تجاه الوطن ، فضلا عن أن الثقافة القانونية تقلل كثيرمن التصرفات التي تأتى كردود أفعال من لدن الطالب .

فيما أكدت مولانا عواطف جبارة مسئولة مكتب العون القانوني بالصندوق القومي لرعاية الطلاب ،على مجانية الخدمات التي  يقدمها  المكتب في كافة القضايا التي تواجه الطلاب مشيرة إلى أن الصندوق يتحمل كافة النفقات سواء أكان الطالب مدعىي أو مدعي عليه ، وأوضحت أن العون القانوني يتحمل القضايا  من فترة التحريات وليس كما هو متعارف لدى البعض بتقديم الدعم في المحاكم فقط ، لافتة إلى أن هنالك طلابا بالسجون  يجب أن يشملهم الدعم القانوني والمادي الذي يقدمه الصندوق القومي لرعاية الطلاب .